القدس 1:10
الأربعاء 12 ، ديسمبر ، 2018

بيان صادر عن الكتل العمالية اليسارية نعم لتحقيق مطالب المعلمين العادلة وضمان الحريات النقابية

                    

إننا في الكتل العمالية اليسارية ( جبهة العمل النقابي ، كتلة الوحدة العمالية ، منظمة التضامن العمالية ، الكتلة العمالية التقدمية ) إذ نعرب عن تضامننا الكامل مع المطالب العادلة للمعلمين الذبن يشكلون قطاعاً واسعاً ومهماً من أبناء شعبنا والذين يقع على عاتقهم بناء جيل المستقبل الذي يشكل اللبنة الاساسية في إنهاء الاحتلال وبناء الدولة الفلسطينية المستقلة الديمقراطية و المدنية، وإننا إذ نحيي جماهير المعلمين ووحدتهم في الدفاع عن حقوقهم العادلة، من أجل العيش بكرامة فإننا نطالب بما يلي:

1-      اننا مع وحدة كافة المعلمين في اطار الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين هذه المنظمة الشعبية العريقة التي تشكل جزء من م.ت.ف. الممثل الشرعي و الوحيد لشعبنا الفلسطيني مع تأكيدنا وحرصنا على ضرورة تفعيل و تطوير دور هذا الاتحاد و تكريس الديمقراطية داخله من خلال اجراء الانتخابات الفورية من القاعدة الى القمة على قاعدة التمثيل النسبي الكامل و ان يتحمل مسؤوليته في الدفاع عن جمهور المعلمين و رفع مستواهم الاقتصادي و الاجتماعي ليتمكنوا من العيش بكرامة.

2-      تأكيدا على ما للمعلم من دور هام في العملية التعليمية و بناء جيل المستقبل و عملية البناء و التنمية فمن حقه ان يتقاضى راتبا يكفيه و عائلته من العيش بكرامة خاصة في هذا الوقت الذي تزداد فيه الاسعار بشكل جنوني دون تدخل فاعل من قبل الحكومة اضافة الى ارتفاع تكاليف المعيشة مما أدى الى تآكل رواتب المعلمين و عدم امكنهم من شراء الحاجات الاساسية لعائلاتهم.

3-      نطالب الحكومة الفلسطينية بالوفاء بالالتزمات التي تعهدت بها و تنفيذ الاتفاقيات التي و قعتها مع اتحاد المعلمين حيث كان من المفترض زيادة رواتب المعلمين 10% عام 2013 اضافة الى ان نسبة غلاء المعيشة خلال الاعوام الماضية من 2013 الى 2016 قد زادت عن 5% التي من المفترض ان تضاف الى رواتب المعلمين للحد من تآكل اجورهم اضافة الى رفع مبلغ طبيعة العمل و اعطاء الدرجات التي يستحقها المعلمون تكريسا لمبدأ العدالة الاجتماعية و المساواة بين كافة موظفي القطاع العام ان الذريعة التي تسوقها الحكومة على قيادة المعلمين بعدم صرف العلاوات و غيرها من حقوق المعلمين المشروعة و العادلة غير دقيقة بدليل ان الحكومة تقوم بصرف موازنات باهظة على قضايا أخرى اقل قيمة انتاجية من العملية التعليمية.

4-      اننا نقف الى جانب الفعاليات و الاضرابات التي يقوم بها المعلمون من اجل تحصيل حقوقهم و تحسين ظروف و شروط عملهم كون التنظيم النقابي و الاضراب حق مشروع كفلته الاتفاقيات العربية و الدولية و القوانين المحلية ذات العلاقة.

5-      نطالب بضرورة توحيد موقف جمهور العاملين في اطار الاتحاد العام للمعلمين الذي نطالب قيادته ايضا بالانحياز لموقف الغالبية الساحقة من جمهور العاملين لتفعيل و تطوير دورهم و تحمل مسؤولياتهم في الدفاع عن الحقوق المشروعة و العادلة و المنصفةلجمهور المعلمين.

6-      اننا نطالب السلطة الوطنية الفلسطينية وكافة اجهزتها بضرورة حماية الحريات النقابية التزاما منها باتفاقية الحريات النقابية العربية التي وقعت عليها دولة فلسطين والاتفاقية رقم 87 لمنظمة العمل الدولية كون فلسطين عضوا مراقبا فيها وتسعى الى العضوية الكاملة بها والتزاما بالقانون الاساسي المعدل لعام 2005 وقانون العمل الفلسطيني الذي يكفل حق التنظيم والحريات النقابية بما في ذلك حق الاضراب وحق ابداء الرأي دون تدخل من السلطة واجهزتها .

وعليه فاننا نطالب بضرورة الافراج الفوري عن المعتقلين من المعلمين الذين يطالبون بحقهم المشروع في تحسين رواتبهم وشروط وظروف عملهم

1-      جبهة العمل النقابي    2- كتلة الوحدة العمالية  3- منظمة التضامن العمالية  3- الكتلة العمالية التقدمية 


حقوق الملكية © كتلة الوحدة العمالية الفلسطينية
Design By Site Trip